3 أسماء جديدة على طاولة منتخب الجزائر

1


يواصل منتخب الجزائر التحرك في الكواليس من أجل خطف العديد من المواهب مزدوجة الجنسية تحسبا للتدعيم الفريق في المنافسات القادمة.

وكان منتخب “محاربي الصحراء” نجح مؤخرا في إقناع 3 مواهب مولودة في فرنسا بارتداء قميصه، أبرزهم حسام عوار لاعب وسط نادي أولمبيك ليون الفرنسي.

3 أسماء جديدة على طاولة منتخب الجزائر:

سنرصد لكم من خلال هذا المقال أهم وأبرز 3 أسماء ما يزال المنتخب الجزائري يعمل في صمت من أجل ضمها لصالح الجزائر في الفترة المقبلة.

1. مايكل أوليز:

موهبة كريستال بالاس الإنجليزي يملك أصولا جزائرية من جهة والدته، وهو بالتالي مؤهل لتمثيل منتخب “الخضر” بجانب نيجيريا بلد والده وإنجلترا التي ولد فيها عام 2001 فضلا عن فرنسا التي سبق له أن مثل منتخبات شبانها.

وتألق مايكل أوليز خلال منافسات النسخة الحالية من الدوري الإنجليزي، حيث أسهم في 5 أهداف ما بين صناعة وتسجيل خلال 16 مباراة شارك فيها.

2. ريان شرقي:

مهاجم أولمبيك ليون يعتبر واحدا من أبرز مواهب الدوري الفرنسي، وهو ما جعل عدة أندية كبرى تترصده من أجل التعاقد معه خلال الميركاتو الصيفي المقبل.

ويملك ريان شرقي أصولا جزائرية من جهة والدته بجانب الأصول الفرنسية والإيطالية من جهة والده.

powered by Advanced iFrame free. Get the Pro version on CodeCanyon.

3. ياسين عدلي:

لاعب وسط ميلان ولد عام 2000 في فرنسا لأبوين جزائريين، وهو بالتالي مؤهل قانوني لتمثيل “الديوك” و”محاربي الصحراء”.

وخاض عدلي 142 مباراة في مختلف المسابقات طوال مسيرته الكروية أسهم خلالها في 29 هدفا ما بين صناعة وتسجيل.

ويمتاز ياسين عدلي بقدرته على لعب عدة أدوار في الملعب بحكم مرونته التكتيكية التي تسمح بالاعتماد عليه في عدة مراكز.



La source de l’article

التعليقات معطلة.