مستفيدون من مبادرات التحالف الوطني: فخورون بعرض مشروعاتنا أمام الرئيس السيسي

1


أعرب مستفيدون من مبادرات التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، عن فخرهم بعرض مشروعاتهم أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال المؤتمر الأول للتحالف، مشيدين بما قدمه التحالف من دعم لضمان نجاح مشروعاتهم.

وقال المستفيدون – في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط – إن مبادرات التحالف الوطني وفرت حياة كريمة ومصدر دخل دائم لهم، بجانب توفير فرص عمل، مؤكدين أنهم ماضون في تطوير والتوسع في مشروعاتهم لضمان نجاحها مما يعود بالنفع عليهم وعلى المجتمع بأسره.

بدوره، وجه خلف عزيز أحد المستفيدين من مبادرة (ازرع) الشكر للرئيس السيسي على دعمه للمبادرة، قائلًا “الرئيس مهتم بالمبادرة جدا، وقلبه مع الفلاح ويدعم الأمن الغذائي حتى نصل إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي من المنتجات الزراعية وعدم الاستيراد من الخارج”.
وأوضح أن مبادرة (ازرع) تشجع صغار المزارعين من خلال تقديم الدعم المادي الذي يكون في صورة تقاوي مخفضة بنصف الثمن ومخصبات زراعية، إضافة إلى دعم فني يتضمن التخطيط واختيار الأصناف والمواعيد المناسبة.

وأشار إلى أن المبادرة تعمل على تحول المزارع الصغير الذي يزرع بالطريقة البدائية للزراعة بطريقة مدعمة علميًا، وهذه تحدث نقطة تحول لزراعاته، بحيث يكون مزارعا مثقفا، منوها بأن المبادرة تعلم طريقة الزراعة عبر ترشيد المياه، من خلال التنقيط أو زراعة لا تستهلك كمية كبيرة من المياه، وهذا يساعد على زيادة إنتاجية المحاصيل.

وتابع أن المبادرة تدعم ثقافة المزارعين لاسيما صغار المزارعين الذين في حاجه إلى وجود استشاري وعمل مدارس وزيارات حقلية وترشيد وتوعية كي تحدث معها نقلة علمية في الزراعة.. متمنيا أن يحدث لدى جميع صغار المزارعين نقطة تحول من الفكر الموروثي إلى فكر علمي حديث، مضيفًا “أنا أنقل خبراتي في مجتمعي وأنقل لهم الطريقة السليمة للزراعة الحديثة”، واختتم حديثه قائلا “الرئيس السيسي يريد تحقيقه نهضة زراعية وسنواصل العمل لتحقيق الأمن الغذائي لأن من لا يملك قوته لا يملك قراره”.

من جهتها..وجهت حنان محمود إبراهيم مواطنة من محافظة بني سويف، الشكر للرئيس السيسي على دعمه لمشروعها، خلال المؤتمر الأول للتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، وقالت “إنها أرملة ولديها 5 أولاد ولم يكن لديها مصدر رزق سوى المعاش الذي لا يكفيها هي وأولادها، فحصلت على كشك من جمعية الأورمان ونجحت في التوسع بالمشروع”.

وأوضحت أنها عندما حصلت على الكشك كان به بضاعة تقدر بنحو 5 آلاف جنيه، وبعد التوسع في المشروع أصبحت قيمة البضاعة تتخطى تقريبًا 50 ألف جنيه، مشيرة إلى أنها تحلم بتوسيع مشروعها بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة من خلال فتحه بمناطق أخرى، داعية السيدات إلى العمل واستغلال الفرص للنجاح لتوفير مصادر دخل.

ووجهت الشكر لجميعة الأورمان والتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، والذي كان له دور في توفير وضمان حياة كريمة لها ولأولادها عبر وجود مصدر رزق.

من جانبها، قالت رضا رجب حسن، مواطنة من بني سويف إنها استفادت من مبادرات التحالف الوطني حيث قامت بعمل صناديق ادخار كل صندوق يتكون من مجموعة سيدات، مشيرة إلى أن المجموعة التي تعمل معها مكونة من 10 سيدات حصلن على قرض لتأجير فدان أرض وقمنا بزراعة “بطاطس”.

وأضافت أنه بعد نجاح المشروع وتحقيقنا لمكسب جيد، قمنا بعمل مجموعات أخرى مكونة من 10 سيدات وأخرى من 5 سيدات بإجمالي 45 سيدة، وقد حصلت المجموعة التي تنتمي إليها الحاجة رضا على فدان ونصف وحصلنا على التقاوي من خلال التحالف الوطني الذي وفرها لنا وقمنا ببيع المحصول للمصنع الذي تعاقدنا معه بسعر أعلى من الذي طلبه التاجر.

وأشارت إلى أنها تستهدف التوسع لزراعة محاصيل زراعية أخرى، حيث بعد أن قامت بزراعة البطاطس من المقرر أن تقوم بزراعة القمح الفترة المقبلة، لافتة إلى أنها تقوم بدعوة بقية السيدات للدخول ضمن المشروع وتكوين مجموعات للحصول على قرض وبدء المشروع الزراعي.

وشهد الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس الاثنين انطلاق فعاليات المؤتمر الأول للتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، ويعد التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي ركنا مهما في عملية التنمية بالدولة، وداعما لمنظومة شبكات الحماية الاجتماعية بتكامل عمله مع جهود الحكومة والقطاع الخاص، بحيث تعمل القطاعات الثلاثة من أجل تحقيق التنمية المجتمعية والأنشطة الخدمية لصالح المواطنين على امتداد محافظات مصر.
 



Source link

التعليقات معطلة.